منتديات ابن الفرات ودجله
اهلا وسهلا بكم في منتديات ابن الفرات ودجله نتمنى لكم قضاء وقت ممتع ورائع معنا فأذا الرغبت التسجيل نرحب بك عضوا واخا معنا واذا كنت من احد الاعضاء فقم بالدخول












تحياتي لكم


المدير العام


منتدى عربي, عام , تطويري , اشهاري , هاكات , زوار , طلبات تصميم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

مراقب عام

مراقب عام
avatar

مساهماتك : 123

نقاط : 211

السٌّمعَة : 1

تاريخ التسجيل : 20/02/2011


مُساهمةموضوع: أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )   الأربعاء فبراير 23, 2011 4:17 am

عها الرادفة ))















<blockquote class="postcontent restore">
السلام عليكم


هذه محاضره تفسر أحداث يوم القيامة علميآ وبالآيات القرآنية


بسم الله الرحمن الرحيم


كيف خُلق الأنسان وكيف خُلق الكون ؟

يتسائل الوجوديين وعلى رأسهم (( أرسطو )) طالما أن الله سبحانه وتعالى هو
الأول والآخر والظاهر والباطن فمن أين جائت المادة اللتي خُلق منها
الأنسان !
لكنهم تناسوا حقيقة مُهمه في " الفيزياء " تقول (( أن العدم هو كُل الفيزياء فكل شئ وجد أو يوجد أو يمكن أن يوجد جاء من العدم ))

قال تعالى (( هل أتى على الأنسان حينٌ من الدهر لمن يكن شيئآ مذكورا ))

وهنا نستدل على أن الأنسان لم يخلق حتى من " الألكترون " لأن الألكترون شئ مذكور

قال تعالى مخاطبآ زكريا ((وقد خلقتك من قبل ولم تكُ شيئا ))

يقول العُلماء أن أمر الله بين ال " ك " و " ن " فيقول "كُن " فيكون , ولكن الحقيقة أن أمر الله سبحانه قبل ال " ك " وال "ن "
لأننا أذا لفضنا حرف الـ " ك " فأننا قد أخذنا " ثانية " وبهذه الثانيه يكون الضوء قد قطع " 300 ألف كيلو متر "

أذآ جاء الكون من العدم فكانت المادة مضغوطه بشكل عجيب , فمثلآ قد يبدوا
الحائط أصم ولكن الحائط فارغ أمام أشعة الراديو والتلفزيون والموبايل !
أذا ضغطنا المادة بحيث نضغط فراغ الذره , أي نجعل نواة الذرة تلامس نواة
الذرة الأخرى حسب جدول " مندلييف " وبالوزن الذري الفيزيائي الحقيقي ,
يعني أذا أحضرنا مليار و ستمائة وسبعة وعشرون مليون أنسان , متوسط وزن
الأنسان " 100 كيلو غرام " سينضغوطن بمقدار " سنتمتر مكعب واحد " , فهذا
يعني أن البشرية تنضغط بمقدار " علبة كبريت "

الكرة الأرضية أذا ضغطناها أيظآ بهذا الشكل تصبح كرة نصف قطرها مقداره " 87 سنتمتر "

في بادئ الأمر لم يكن يوجد شئ أسمه زمن لأن الزمان ينتج من حركة المكان ,
فمثلآ أذا كان اليوم جمعه وأوقفنا الأرض عن الدوران فلن يكون هناك شي أسمه
" سبت "

قال تعالى (( أن عدة الشهور عند الله أثنا عشر شهرآ في كتاب الله يوم خلق السماوات والأرض ))

أذا أثنا عشر شهرآ هو الزمان بدأ من يوم خلق السماوات والأرض اللذي هو المكان

أذا الزمان هو أحساسنا بساعة أنتقال المكان , فأذا أسرعنا الأرض بالدوران نسجل أيامآ أكثر وأذا أبطئنا دوران الأرض نسجل أيامآ أقل
أقرب جيراننا في الكون هو القمر , الأرض تسجل 30 شروق وغروب بينما القمر
يسجل شروق وغروب واحد , بما معناه لو ولد مولودان أحدهما في الأرض والآخر
في القمر فسيكون أبن الأرض عمره 30 يوم بينما أبن القمر عمره يوم واحد ,
وأبن الأرض عمره 90 سنة وأبن القمر عمره 3 سنوات فقط
أذآ بهذا الشكل كانت مضغوطة المادة , فأذن الله سبحانه وتعالى بأنفجار هذه المادة

قال تعالى (( أولم يرى الذين كفروا أن السماوات والأرض كانتا رتقآ ففتقناهما ))

وبدأ الكون منذ 16 مليار سنة بالتوسع آخذآ شكل البوق العملاق

قال تعالى (( ونفخ في الصور فصق من في السماوات ومن في الأرض ))

فالشكل العام للكون اللذي يجمع السماوات والأرض على شكل بوق أو " صور "

هذا الأنفجار مضى عليه 16 مليار سنة وعُمُر مجموعتنا الشمسية 4 مليارات
وخمسمئة مليون سنة , فأذا مثلنا عُمُر مجموعتنا الشمسية فقط بسنة ميلادية
واحدة على سبيل المثال يعني مثلناها ب 12 شهر فخلقت الشمس والكواكب في شهر
شباط " شهر 2 " وخلقت الزواحف في شهر " تشرين الثاني "

أما متى خُلق " آدم " فهذا يعني أنه خلق في (( 31 - 12 ))الساعة 3 ظهرآ ,
يعني أذا كان عمر مجموعتنا الشمسية 8760 ساعه فنحن نعيش في ال 8 ساعات
الأخيرة منها !

قال تعالى (( هل أتى على الأنسان حينٌ من الدهر لم يكن شيئآ مذكورا ))


فهذا يعني أنه 99.99 % من أيام الدهر لم يكن هناك شئ أسمه " أنسان "

فبهذا نحن متأخرين جدآ ونعيش في اللحظات الأخيرة من عُمر الكون ......

...



كيف سيحدث يوم القيامة ؟

الكُرة الأرضية مقبلة على حدثين هائلين سيحدثان في يوم واحد

قال تعالى (( أتى أمرُ الله فلا تستعجلوه ))

ستجئ ألينا قذيفة من علم الغيب , قذيفة تسير بسرعة الضوء 300 ألف كيلو متر
بالثانيه وتتجه نحو الكرة الأرضية مباشرة , فالله سبحانه أطلق هذه القذيفه
وستصلنا يوم القيامة , مع هذه القذيفه يسبح معها ملائكة كرام , الملائكة
سوف يصلون قبل القذيفة الى الأرض لكي يميتوا كل المؤمنين على وجه الأرض
حتى لايشهدوا يوم القيامة

قال رسول الله (( صلى الله عليه وآله وسلم )) : (( لاتقوم الساعة وعلى ظهر الأرض مؤمن ))


" سورة النازعات " تفسر لنا الأمر بشكل عجيب

قال تعالى (( والنازعات غرقآ والناشطات نشطآ والسابحات سبحآ فالسابقات سبقآ فالمدبرات أمرآ يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة ))

أن أمر الساعة هو كلمح البصر أو أسرع

قال تعالى (( وماأمرنا ألا واحدة كلمح بالبصر ))

حدثين هائلين سيمران على الأرض (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )) ,
ستقوم القذيفه بضرب الأرض من جانبها فتعكس دوران الأرض وتشرق الشمس من
مغربها وهذه هي أحدى علامات الساعة

أذا رجفت الراجفة , الآية الأخرى (( تتبعها الرادفة )) , أثناء مرور القذيفه بجانب الشمس وهي آتية ألينا ستفجر الشمس ورائها مباشرة

العلم الحالي يقول : أذا أنفجرت الشمس فبخلال 10 دقائق سوف تكون الكرة
الملتهبه اللتي تضم (( عطارد والزهرة والقمر )) , حيث ستكون هذه الكواكب
ضمن الشمس بكرة ملتهبه واحدة وسوف تكون المسافة بين الأرض والشمس هي تساوي
المسافه بين الأرض والقمر حاليآ , أي سوف تكون الأرض قريبة جدآ من الشمس

قال تعالى (( وجُمع الشمس والقمر يقول الأنسان يومئذ أين المفر كلا لاوزر ))

بهذا سوف يكون غلافنا الجوي كتله ملتهبه

قال تعالى (( يوم تمور السماء مورا وتسير الجبال سيرا ))

(( تسير الجبال سيرآ ))
أن حرارة البراكين (( 3500 درجة مئوية )) , وبهذا الحدث سوف تكون درجة الحرارة في الأرض بحدود ال (( 16000 درجة مئوية )) فبهذه الحرارة سوف يذوب الصخر وينصر كل شئ على الأرض

هذا فيما يخص الأرض وماعليها ... أما الماء اللذي في المحيطات والبحار والأنهار فبهذه الحرارة يتفكك الى " h2 " و " o2 "
لأن الماء صيغته الكميائية هي h2o
وعند تفككه يكون عبارة عن هيدروجين وأوكسجين , فيشتعل الهيدروجين بوجود
الأوكسجين , فبهذا يكون الماء هو الوقود للنيران والأشتعال ويُسجر

قال تعالى (( وأذا البحار سجرت ))

فبهذا وبخلال عدة دقائق يصبح سطح الأرض مصهور بركاني وليس فيه أي شئ يذكر

قال تعالى (( وإنا لجاعلون ماعليها صعيدآ جردا ))



أذآ حدثين كونيين سيمران على الكرة الأرضيه لايعلم وقتها ألا الله سبحانه وتعالى

قال تعالى (( لايجليها لوقتها ألا هو ثقلت في السماوات والأرض ))


مقتبســه من محاضرة للمهندس علي منصور كيالي
</blockquote>
 الموضوع : أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )  المصدر : منتديات ابن الفرات ودجله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

المدير العام

المدير العام
avatar

مساهماتك : 1611

نقاط : 3464

السٌّمعَة : 1

تاريخ التسجيل : 26/02/2010

العمر : 30


مُساهمةموضوع: رد: أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )   الإثنين يونيو 20, 2011 8:12 am



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

عضو جيد

عضو جيد
avatar

مساهماتك : 45

نقاط : 135

السٌّمعَة : 1

تاريخ التسجيل : 02/07/2011


مُساهمةموضوع: رد: أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )   السبت يوليو 02, 2011 6:51 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

عضو مشارك

عضو مشارك
avatar

مساهماتك : 87

نقاط : 194

السٌّمعَة : 2

تاريخ التسجيل : 15/09/2010


مُساهمةموضوع: رد: أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )   الأحد يوليو 03, 2011 10:02 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

أحداث اليوم الأخير للدنيا ... يوم القيامة (( يوم ترتجف الراجفة تتبعها الرادفة )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ابن الفرات ودجله :: المنتديات الدينية :: المنتدى الاسلامي-

تحويل اسير المعذب

© phpBB | Ahlamontada.com | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | الحصول على مدونة